تقرير المواطن الرقمي هو استعراض للأخبار والسياسات والأبحاث المتعلقة بحقوق الإنسان والتكنولوجيا في العالم العربي.

الجزائر

اعتقلت الناشطة والمدافعة عن حقوق الإنسان زليخة بلعربي يوم الثلاثاء 20 تشرين الأول / أكتوبر في تلمسان في غرب الجزائر من قبل الشرطة المحلية وذلك بعد أن نشرت على صفحتها على فيسبوك كاريكاتور عن الرئيس الجزائري بوتفليقة. وقد أمضت الناشطة ليلتها في مركز الشرطة الرئيسي في تلمسان ليتم من بعدها تقديمها إلى المدعي العام بعد ظهر يوم الأربعاء. وقد تمت مصادرة حاسوبها المحمول وهاتفها وشريحة الاتصال بحسب ما أخبرت صحفية الوطن. تم الإفراج عنها ووضعها تحت الإشراف القضائي من قبل قاضي التحقيق. وتأتي الصورة التي نشرتها الناشطة من المسلسل التركي الشهير “حريم السلطان” حيث تم استبدال رؤوس الممثلين الرئيسيين برؤوس بعض السياسيين الجزائريين: الرئيس عبد العزيز بوتفليقة وأخيه رئيس مجلس الوزراء عبد الملك سلال والأمين العام للحزب الحاكم، حزب جبهة التحرير الوطني. وأخبرت الناشطة صحيفة الوطن: “لست خائفة، سأستمر بالكفاح مع زملائي من أجل جزائر حرة ومستقلة”.

مصر

بحسب التقارير الإخبارية المحلية فقد اقتحمت الشرطة في 7 تشرين الأول / أكتوبر المكاتب الخاصة بالموقع الالكتروني الإخباري مصر العربية وصادرت المعدات وحققت مع الموظفين. إلا أن رئيس تحرير الموقع محمود النجار أنكر هذه التقارير قائلًا بأنه كان مجرد “تفتيش روتيني” للبحث عن برامج مقرصنة.

منذ بداية تشرين الأول / أكتوبر أقر العديد من المستخدمين بعدم قدرتهم على استخدام ميزات الاتصال الصوتي على سكايب وفايبر وواتس آب. وقد أنكرت الهيئة المنظمة لقطاع الاتصالات في مصر، الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات، أنكرت حجب هذه الخدمات في الوقت الذي كان فيه مزودو خدمة الإنترنت يخبرون المشتركين بأن الحجب آتٍ من الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات. وقد كتب الناشط في الحقوق الرقمية عمرو غربية على فيسبوك بأن خدمة الاتصال الصوتي عبر سكايب محجوبة في مصر من عام 2010 إلا أن مثيلتها عبر واتس آب حجبت خلال الأسبوع الأول من تشرين الأول/ أكتوبر الماضي.

حكمت محكمة عسكرية على المستخدم عمرو نوهان بثلاث سنين في السجن لوضعه أذني ميكي ماوس على صورة للرئيس عبد الفتاح السيسي ونشرها على فيسبوك.

الكويت

وجه المواطنون الرقميون الكويتيون انتقادات قاسية إلى مشروع قانون لتنظيم الإعلام الالكتروني تم تقديمه من قبل مجلس الوزراء إلى مجلس الأمة. وبحسب مسؤول في وزارة الإعلام فإن القانون لن يطبق على محتوى مواقع التواصل الاجتماعي كفيسبوك وتويتر وإنما يهدف إلى تنظيم “العمل الإعلامي الاحترافي” كالصحف والقنوات الالكترونية ووكالات الأخبار الخاصة. وسيفرض القانون نظامًا لترخيص الإعلام الالكتروني. وستُغرم المواقع الالكترونية التي لا تمتثل لأحكام القانون بمبلغ يتراوح بين 3000 و10000 دينار كويتي (أي 10000 إلى 30000 دولار أمريكي) كما سيتم حجبها. كما يحظر القانون نشر المضمون الممنوع عرضه بحسب قانون المنشورات عام 2006 كالتجديف الديني أو انتقاد حاكم البلد.

لبنان

تواجه الحقوق الرقمية في لبنان انتكاسةً إذ تقاضي السلطات عددًا من المستخدمين بسبب تعبيرهم عن أنفسهم على الإنترنت. ففي 6 تشرين الأول / أكتوبر أطلق سراح الناشط ميشال دويهي بعد قضائه 9 أيام في الحجز ودفعه لغرامة تبلغ 200 دولار أمريكي وذلك بسبب تدوينة على فيسبوك ناقدة لجهاز الأمن العام. في حين تم الحكم على الصحافي في جريدة الأخبار محمد نزال غيابيًا بستة أشهر في السجن وغرامة تبلغ 633 دولار أمريكي بسبب تدوينة على فيسبوك نشرها منذ سنتين وقال فيها ما معناه: “القضاء وحذائي على نفس المستوى”.

بالإضافة لذلك فقد سجل تواصل الإعلام الاجتماعي ثلاثة حوادث أخرى ضد حرية التعبير على الإنترنت. ففي 13 تشرين الأول / أكتوبر استدعى مكتب مكافحة جرائم المعلوماتية المدون والناشط ذوالفقار حركة للتحقيق بسبب فيديو ساخر نشره على فيسبوك قبل ذلك بثلاثة أسابيع، ويسخر الفيديو من أغنية جديدة للمغني اللبناني محمد اسكندر. قبل ذلك بأسبوع كتب المدون خضر سلامة أنه تم استدعاؤه من قبل نفس المكتب للتحقيق حول تدوينة نشرها على فيسبوك، دون أن يحدد لماذا. في حين تم استجواب صحفي آخر من جريدة الأخبار وهو محمد زبيب من قبل محكمة في بيروت لنشره على فيسبوك نسخة من شيك بمبلغ 1.4 مليار ليرة لبنانية (أكثر من 900،000 دولار أمريكي) باسم وزير الداخلية نهاد مشنوق، وقد رفع الوزير المذكور دعوى قضائية بالتشهير ضد زبيب.

المغرب

حاز الصحفي ومحرر الموقع الإخباري “لكم” على جائزة رائف بدوي 2015 للصحفيين الشجعان. وقد وصفت الرابطة الدولية للإعلام، التي تمنح الجائزة، أنوزلا على أنه “واحد من الصحفيين المغاربة القلائل الذين لا يمارسون الرقابة الشخصية” وبأنه “يتجاوز الخطوط الحمراء باستمرار”. يواجه أنوزلا احتمالًا بالسجن قد يصل إلى 20 سنة بسبب “اعتذار للإرهاب” في قضية مُحرضة سياسيًا ويعود تاريخها إلى 2013. في ذلك العام تم حجب موقعه lakome.com من قبل السلطات المغربية، ولكن في آب / أغسطس 2015 قام أنوزلا بإطلاق موقع lakome2.com. ويأتي منح الجائزة لأنوزلا في الوقت الذي تستمر فيه الحكومة بقمعها للصحفيين والناشطين.

عُمان

تم تقديم المدون العماني معاوية الرواحي للمحاكمة من قبل المحكمة الأمنية في الإمارات العربية المتحدة على تهم تتعلق “بتأسيس وإدارة حسابات الكترونية بهدف تحريض الكراهية وإقلاق الراحة العامة والسلم الاجتماعي” و”الاستهزاء من الدولة وقادتها” وذلك بحسب ما أوردته منظمة العفو الدولية في 1 تشرين الأول / أكتوبر. وقد اعتقل الرواحي في 23 شباط / فبراير أثناء عبوره الحدود باتجاه الإمارات العربية المتحدة بسبب انتقاده للسلطات والحكام في الإمارات.

فلسطين

أثناء موجة تصاعد العنف مؤخرًا في إسرائيل وفلسطين اتخذت الحكومة الإسرائيلية إجراءات ضد المحتوى الموجود على فيسبوك ويوتيوب الذي ادعت بأنه يحرض على العنف. حيث ادعت وزارة الخارجية الإسرائيلية في رسالة إلى غوغل بأن هذه الفيديوهات تتحدث عن “المهاجمين واليهود الحاليين وإسرائيل بطريقة عنصرية وحاقدة”. وقد اتصلت وزارة الخارجية أيضًا بفيسبوك مطالبةً الموقع رسميًا بإزالة ذلك المحتوى. ومنذ ذلك الحين فقد قام الإسرائيليون بتخريب مكاتب فيسبوك في إسرائيل مدعين بأن فيسبوك لم يمتثل لمطالب الحكومة بإزالة المحتوى، كما أن جماعةً مناصرة لإسرائيل تهدد بمقاضاة فيسبوك لترويجه للإرهاب. في الوقت ذاته تدعي حركة حماس الفلسطينية بأن عددًا من صفحاتهم على فيسبوك وقناتهم على يوتيوب تم إيقافها منذ 20 تشرين الأول / أكتوبر، موجهة اللوم بذلك على الضغط الذي تمارسه وزارة الخارجية الإسرائيلية.

السعودية

خلال فترة أسبوع قامت المحكمة الجنائية المختصة بالحكم على ثلاثة مدافعين عن حقوق الإنسان بالسجن لفترات طويلة تحت قانون مكافحة الإرهاب الشديد القسوة. في 13 تشرين الأول / أكتوبر حكمت المحكمة على الناشط عبد العزيز عبد اللطيف السنيدي بالسجن لثماني سنوات بالإضافة لمنعه من السفر بعد إطلاق سراحه وغرامة مالية تبلغ 13،300 دولار أمريكي وذلك لكتابته عريضة وإهانة الملك وتحريض الرأي العام على تويتر. وبعد ذلك بيوم تم الحكم على عبد الرحمن الحامد من جمعية الحقوق المدنية والسياسية السعودية بالسجن لتسع سنوات بسبب تهم تتضمن التحريض على النظام العام وتأسيس منظمة غير مرخصة ألا وهي جمعية الحقوق المدنية والسياسية السعودية. وقد تم اعتقال الحامد في نيسان / أبريل 2014 بعد يوم من نشره تغريدة تتهم وزير الداخلية “بقمع الحريات العامة والكرامة” مع رابط لعريضة تطالب بمحاكمة الوزير المذكور. وفي 19 تشرين الأول / أكتوبر تم الحكم على عبد الكريم الخضر، المؤسس المشارك لجمعية الحقوق المدنية والسياسية السعودية، بالسجن لعشر سنوات بسبب نشاطه في مجال حقوق الإنسان.

سوريا

في 4 تشرين الأول / أكتوبر تم نقل المبرمج باسل (صفدي) خرطبيل من سجن عدرا الموجود في ضواحي دمشق إلى مكان غير معروف مما أثار المخاوف لدى الناشطين. وقد أثار هذا النقل موجة جديدة من المناصرة لمطور البرمجيات المفتوحة المسجون منذ 2012. وقد كانت ويكيميديا ومؤشر الرقابة والأصوات العالمية ومنظمة الجبهة الالكترونية والمشاع الإبداعي من بين المنظمات التي طالبت السلطات السورية بالإعلان عن مكان خرطبيل والعمل على الإفراج الفوري عنه.

تونس

بعد سحب مشروع قانون حول الحق للوصول إلى المعلومات دون تقديم أي تبرير في تموز / يوليو، قدمت الحكومة نسخة جديدة من القانون إلى مجلس نواب الشعب (البرلمان) في 21 أيلول / سبتمبر. وكانت الاستثناءات من تطبيق القانون الموجودة في نص القانون موضع خلاف بين الحكومة واللجنة البرلمانية للحقوق والحريات. حيث اقترحت اللجنة ثلاثة استثناءات فقط وهي: الدفاع الوطني والأمني والعلاقات الدولية وحماية الخصوصية. إلا أن الحكومة جادلت حول خمسة استثناءات مبهمة أخرى بما فيها مصالح الدولة الاقتصادية أو المصالح التجارية الشرعية للآخرين.

اليمن

طالبت منظمة مواطنة لحقوق الإنسان جماعة الحوثي التي تسيطر على مساحات واسعة من اليمن بوقف استهداف الصحفيين والكشف عن مكان ما لا يقل عن 13 عامل في المجال الإعلامي كانت الجماعة قد اختطفتهم. كما ذكرت المنظمة 36 موقعًا إخباريًا حجبتها جماعة الحوثي.

أصدر معمل المواطن تقريرًا عن الضوابط على المعلومات خلال الصراع المسلح الدائر في اليمن. وقد أكد البحث، من ضمن عدة أمور، استخدام آليات الرقابة التي تنتجها الشركة الكندية نيتسويبر لمراقبة المحتوى السياسي والمواقع الإخبارية الالكترونية المستقلة وكافة المواقع المستضافة في إسرائيل (ذات نطاق المستوى الأعلى il.). وتطبق آليات الرقابة هذه شركة يمن نت وهي شركة مزود الإنترنت المملوكة من قبل الحكومة والتي تسيطر عليها حاليًا جماعة الحوثي.

أبحاث جديدة

  • أعلنت مكتبة ميدان، وهي مكتبة الكترونية أطلقت العام الماضي لدعم إجراءات الإصلاح الإعلامي جنوبي حوض المتوسط، أن 300 تقرير خبير ووثيقة قانونية أصبحت الآن متوفرة على موقعهم الالكتروني.
  • أطلق معمل المواطن تقريرًا جديدًا يقوم بتعيين انتشار أداة التجسس فين فيشر.

في أخبار أخرى

  • أعلن فيسبوك عن نظام جديد لتنبيه المستخدمين عن محاولات اختراق “تمولها الحكومة”.
  • بحسب كورتني رادش الكاتبة في لجنة حماية الصحفيين فإن خصخصة تقنيات الرقابة في خضم الحرب على الإرهاب خطر على حرية الصحافة.

من شركائنا

  • تكتب إليري بيديل في دفاع الأصوات العالمية كيف أن سياسة الاسم الحقيقي لدى فيسبوك تولي الكلام أهمية أكبر من الخصوصية.
  • أطلقت منظمة الجبهة الالكترونية مبادرة أوفلاين وهي منصة لمناصرة قضية الإفراج عن المدونين المسجونين والناشطين الالكترونيين والمختصين في التكنولوجيا.

فعاليات مقبلة

  • سيعقد الاجتماع السنوي الرابع للمنتدى العربي لحوكمة الإنترنت في بيروت للسنة الثانية على التوالي وذلك بين 17 و18 كانون الأول / ديسمبر 2015. يمكنكم تقديم مشاركتكم عبر هذا الرابط.

يقدم المواطن الرقمي إليكم عبر دفاع الأصوات العالمية ومنظمة أكسس وجمعية الاتصال التقدمي ومؤسسة الجبهة الالكترونية وتبادل الإعلام الاجتماعي وحبر. ساهم بالبحث والتحرير والكتابة في هذا التقرير: عفاف العبروقي وفهمي الباحث وداليا عثمان وتاليا رحمة وريم حياة شايف وجيليان يورك، وترجمته إلى العربية لارا الملكة وإلى الفرنسية تاليا رحمة.